Search

لماذا تنفجر الغرف المزوِّدة بنظام إطفاء الحرائق أو تشتعل فيها النيران باستمرار؟


اختبار نظام انكلوجر إنتجرتي لعمليات ضغط الغاز (وفقًا لمعيار NFPA 2001 وISO 14520)

وقت تفريغ وهولد تايم

كل 1 - نظام مروحة المتاحة من شركة روتريك المستخدم لاختبارات إنكلوجر إنتجريتي

تُستخدم أنظمة إطفاء الحرائق النظيفة في حاويات انكلوجر حيث يتسبب نظام الرشاشات في إحداث تلف بالمحتويات الحساسة مثل خوادم الكمبيوتر أو الملفات الورقية أو القطع الأثرية التاريخية. وعند الكشف عن الحريق، يتم إطلاق عنصر الغاز النقي المضغوط (الذي يمكن أن يكون غاز الهالوكربون أو غاز خامل) في حاوية انكلوجر. وبمجرد غمر حاوية انكلوجر بالكامل، سيبدأ الغاز في التسرب بمعدل يعتمد في المقام الأول على منطقة التسرب في الجزء السفلي من حاوية انكلوجر، على الرغم من أن التسرب العالي يلعب دوراً هاماً أيضاً. ويكون توزيع الغاز المتبقي إما ثابتًا في جميع أنحاء حاوية انكلوجر بسبب الخلط المستمر أو سيؤدي إلى إنشاء حاجز مع الهواء أعلاه وينزل العنصر أدناه مع مرور الوقت مع تسرب العنصر كما هو موضح في الشكل 2. وتم تصميم نظام الحماية من النار لحماية النُظم الحرجة داخل حاوية انكلوجر لفترة معينة بمجرد تحرير عنصر الغاز، والذي يسمى "هولد تايم". وسيكون هذا بشكل عام لمدة 10 دقائق، أو في بعض الحالات لمدة 20 دقيقة أو أي إطار زمني آخر يعتمد على الوضع الدقيق والمعايير المستخدمة. وللحفاظ على العنصر داخل حاويات انكلوجر يجب أن تكون حاوية انكلوجر ضيقة بما يكفي لمنع العنصر من التسرب بسرعة كبيرة، وكلما كان التسرب أقل، زاد هولد تايم. ويختلف التسرب الفعلي المسموح به للحفاظ على العنصر داخل حاوية انكلوجر عن كل حاوية، حيث يعتمد هذا على عدة عوامل مختلفة مثل العناصر المستخدمة وتركيز العنصر وارتفاع المعدات، وغيرها. وللتأكد من أن الغرفة محمية يجب إجراء اختبارانكلوجر إنتجرتي بواسطة الفني المؤهل، مع استخدام نظام اختبار بلور دور المعاير، وكذلك أحدث البرامج التي يمكن من خلالها حساب هولد تايم المتوقع وفقا لأحدث المعايير المعمول بها.

شكل 2 – رسم بياني لنموذج NFPA 2001 للملحق C للنموذج القياسي للواجهة التنازلية حيث يتسرب عنصر الغاز 100٪ من الجزء السفلي من حاوية انكلوجر مما يؤدي إلى سحب الهواء بنسبة 100٪ من فوق السطح البيني لاستبدال الحجم المفقود.

ما أهمية بيك بريجر؟


بمجرد تحرير العنصر داخل حاويات انكلوجر سيزداد الضغط في حاويات انكلوجر وسيتم الوصول إلى بيك بريجر (قبل بدء هولد تايم المطلوب). وبالنسبة للعناصر الخاملة (مثل النيتروجين والأرجون)، ويتم الوصول إلى بيك بريجر إيجابي بسبب الكمية الكبيرة من العامل الذي يتم تحريره من أسطوانة مضغوطة للغاية. بالنسبة للهالوكربونات (مثل HFC-227)، سيشكل كل من بيك بريجر سلبي وإيجابي بسبب تأثير التبريد الناجم عن تغير طور العنصر (الضغط السلبي)، وكذلك انفجار النيتروجين (عامل الضغط) في نهاية التفريغ (الضغط الإيجابي).

شكل 3: تم استخدام Pressure vent (حد الضغط) لتحرير الضغوط المفرطة (بواسطة Pressurevent.com).

يمكن أن تكون بيك بريجرز، الإيجابية منها والسلبية على حد سواء، عالية بما فيه الكفاية لتلف حاوية انكلوجر. ويمكن أن تختلف الأضرار الناجمة عن الشقوق في الهياكل إلى تفجير الجدران، وهياكل الأبواب والأسقف. وبمجرد حدوث الضرر، سوف يتسرب العنصر من حاوية انكلوجر ولن يتم إخماد الحريق على النحو المنشود.

يمكن أن يتم الحماية من بيك بريجرز العالية بطرق متعددة. سوف يكون الجزء الرئيسي سيكون هو قياس منطقة التهوية الفعلية مع نظام بلوردور المعاير، وبعد ذلك يكون البرنامج قادرًا على حساب بيك بريجر المتوقع. وإذا كان بيك بريجر المطور أعلى من الضغط الذي ستتمكن الغرفة من التعامل معه، فسيكون الإجراء مطلوبًا. ويتمثل الحل الأكثر شيوعًا لأجل قيم بيك بريجرز العالية في تثبيت بريجر ريليف فينت.

تم تصميم فتحات بريجر ريليف فينت للحد من الضغوط الزائدة، ويتم إغلاقها بمجرد انخفاض الضغط للتأكد من أن وجود العنصر داخل حاوية انكلوجر.

توجد مجموعة واسعة من فتحات بريجر ريليف فينت المتاحة، على الرغم من وجود عدد قليل فقط من الفتحات المناسبة بالفعل للمرفقات مع نظام الحماية من الغاز. تكمن المخاوف الرئيسية لفتحات بريجر ريليف فينت (PRV) في ضغط الفتح الصحيح (حيث أن المعايير ستسمح عمومًا فقط باستخدام منطقة تهوية من PRV يتم توفيرها حتى 125 باسكال)، وتصنيف النار للمنتج (إذا لزم الأمر)، وكذلك فري فلونج فينت إريا المتاحة أو منطقة FVA (والذي يجب قياسه أثناء اختبار سلامة حاوية انكلوجر). وبما أن المعايير تتطلب حاليًا إجراء اختبار PRV عند ضغوط تصل إلى 125 باسكال، فإن فتحة التهوية التي تفتح عند أي ضغط أعلى لن توفر أي منطقة تهوية أثناء اختبار السلامة وفقًا للمعايير المحددة.

(بسبب القيود في تدفق الهواء، وغيرها.)

علاوة على ذلك، تتطلب المعايير إجراء اختبار التنفيس على فري فلونج فينت إريا استنادًا إلى التسرب الذي توفره فعليًا عند 125 باسكال، والذي سيختلف بشكل عام عن الأحجام المستخدمة غالباً للفتحة ذاتها

.

نظرًا لعدم اختبار العديد من حاويات انكلوجر حاليًا للتحقق من سلامة حاويات انكلوجر فإن هناك احتمال كبير لانتشار الحريق حيث قد لا يعمل نظام الحماية من الحرائق. علاوة على ذلك، نظرًا لارتفاع بيك بريجرز المحتملة، يمكن اعتبار الغرف غير المختبرة بمثابة قنابل موقوتة، تنتظر التفجير بمجرد تشغيل نظام ضغط الغاز.

سيوفر اختبار إنكلوجرإنتجريتي الذي يتم بالطريقة الصحيحة بيانات عن هولد تايم بالإضافة إلى بيك بريجر المتوقع. وإذا كان يقع كل من هولد تايم وبيك بريجرز ضمن إطار القيم الحدية المطلوبة، فسوف يشير ذلك على أن الغرفة قد اجتازت اختبار السلامة بنجاح.

من الشائع إعادة اختبار العبوات للتحقق من إنكلوجر إنتجريتي سنويًا. وفي حالة إجراء أي تغييرات على حاويات، انكلوجر قد تؤثر على تسرب الهواء (مثل تغيير القنوات، وإضافة الكابلات، وما إلى ذلك)، فسوف يلزم أيضًا إعادة إجراء اختبار إنكلوجر إنتجريتي.

يتم إجراء اختبارات إنكلوجر إنتجريتي بشكل عام وفقًا لأحدث إصدار من NFPA: 2001 في منطقة الشرق الأوسط. لإجراء اختبار مناسب وفقًا للمعايير المعمول بها، حيث توجد العديد من المتطلبات التي يجب أن يكون المُختبِر أو المراقب للاختبار على دراية تامة بها. ويوصى بشدة بالبدء بتدريب شامل حول الموضوع قبل إجراء اختبار، أو قبل إجراء اختبار إنكلوجر إنتجريتي.

ﻟﻣزﯾد ﻣن اﻟﻣﻌﻟوﻣﺎت ﺣول اﺧﺗﺑﺎر إنكلوجر إنتجريتي، وﻣﻌدات اﻻﺧﺗﺑﺎر، واﻟﺗدرﯾب، واﻟﻣﻌﺎﯾرة، ﯾُرﺟﯽ اﻻﺗﺻﺎل بشركة Buildingdoctor DMCC على بيانات اﻻﺗﺻﺎل اﻟﺗﺎﻟﯾﺔ.

للحصول على نظرة عامة على المُختبرين المعتمدين، يرجى تصفح موقع الويب www.retrotec.com

© 2023 by Name of Site. Proudly created with Wix.com